العجــــــــــوز

2018-05-21 22:14:10 قصص و حكايات ...





كنا دائما نتابع اخبار ذلك المنزل القديم شبه المهجور الذى يقع فى الشارع الخلفى للشارع الذى نقطن فيه (( لالالالالالالا والنبى مخكم مش يروح لبعيد .......... هوه مش قصر ضخم بجنينة كبيرة فيها اشجار دبلانة والنيا ضلمة والخفافيش بتطير و جو الساحرة الشريرة ده ............ هوه عادى مجرد

عمارة بدورين بس قدية شوية كتير كدة )).........

المهم

عندما كنا صغارا كنا نلتقط اخبار ذلك المنزل من الكبار حولنا (( ابى .. امى .. اخواتى الكبار .. جدتى .. عم احمد البقال .. وهكذا ))

ورغم كثرة من يتحدثون عنه الا انه لم يجرؤ احد على الاقتراب من هذا المنزل بعد مغيب الشمس ونحن الصغار كبرنا على هذا الرعب

نخاف الاقتراب من هذا المنزل مثل الاخرين ونسمع عنه الاعاجيب ونحن لا نعرف السبب من اخبر الناس بهذه الخرافات اول الامر لا اعرف ولكنها مثلها مثل الاساطير المحلية للمدينة الصغيرة التى نعيش فيها وجدنا اباءنا يقصون هذه الاساطير علينا وهم وجدوا اباءهم يقصون هذه الاساطير عليهم ونحن بدورنا سنقصها على اولادنا الذين هم بدورهم سيقصونها على اطفالهم وهلم جرا دون معرفة السبب الحقيقي وراء هذه الاساطير فنحن نمشي فى هذا الشارع ما يحلو لنا مادام نور النهار موجود اما قبيل غروب الشمس بقليل لا يجرؤ احد على الاقتراب ولا حتى حيوان من تلك الحيوانات الكثيرة التى تعمر اقطار الشارع وتسكن جنباته بالنهار تبحث عن قوتها وقوت صغارها وفى الليل لا تجد اى حيوان منهم ولا حتى بعوضة

كان ذلك ايضا احد الاسباب التى عمقت الخوف بداخلنا خوف الاقتراب من ذلك المجهول فحتى الحيوانات تخاف ذلك المنزل وهى لا تعقل فهل سنكون نحن العاقلون اشجع منها ..................... لا اعتقد ذلك

كان هذا المنزل يسكنه عجوز قد بلغت من العمر عتيا هزيلة ضعيفة وكما معظم العواجيز فهى تسير على ثلاث مشيبة الرأس ومع ذلك ظل مظهرها مهيبا صارما والادق مخيفا

ونحن لا نعرف عنها ولا عن تلك القطط السوداء الكثيرة ذات العيون الخضراء (( تلك العيون التى تنير فى الظلمة )) التى تحيط بها اينما ذهبت لا تفارق العجوز مطلقا ولا تخرج الى الشارع الا مع العجوز المتشحة بالسواد هى الاخرى الا القليل فهى لها ابن استاذ يس يعمل محاسبا فى بنك ياتى اليها كل صباح والناس نيام ويخرج من عندها والناس نيام ايضا لا يكلم احدا من اهل الشارع لا نعرف لماذا ربما لانه حانقا عليهم بسبب تلك القصص التى يروونها عن المنزل التى تسكن فيه والدته وعن خوفهم من الشارع لا نعلم 

يوجد جزء ثاني













نحن نقدر تعاونك
من فضلك اختر نوع التجاوز




شاهد ايضا




التعليقات

  • اكتب تعليق




مواضيع جديده



افضل 30 كاتب هذا الاسبوع

اكثر المواضيع مشاهدة علي الاطلاق